• Fr
  • Ar
  • En
  • Es

الوفي تتفقد مشروعا لزراعة الطحالب في "بوعرك"

قامت كاتبة الدولة لدى وزير الطاقة والمعادن والتنمية المستدامة، نزهة الوفي، بزيارة تفقدية إلى مجموعة من المشاريع بالجهة الشرقية، المنجزة منها والمسطرة، ووقفت على النتائج العملية للمشروع المدعم من طرف البنك العالمي للبيئة.

وعرفت الزيارة، التي أجرتها كاتبة الدولة إلى مدينة وجدة، تسليم مجموعة من الصهاريج المائية وشاحنات لتعاونيات فلاحية بالمدينة ذاتها.

وزارت الوفي، رفقة عامل إقليم الناظور وممثلي السلطة المحلية، أهم مشروع بالناظور بمنطقة بوعرك، يختص بـ"زراعة الطحالب"، واعتبرته من بين أهم المشاريع الموجودة بالجهة الشرقية.

وفي تصريح أدلت به لهسبريس، قالت المسؤولة الحكومية ذاتها إن "هذا المشروع له أثر بيئي كبير على الجهة الشرقية، خصوصا في إحداث منظومة إيكولوجية لزراعة الطحالب، التي عرفت نجاحا مهما في المرحلة الأولى التي تقوم على استتباب الطحالب، والآن وصلت إلى المرحلة الثانية التي تقوم على إنتاج وبيع الطحالب".

وأضافت الوفي أن كتابة الدولة للتنمية المستدامة تحاول العمل على مجموعة من المشاريع العملية، خصوصا ما يتعلق بالفرز وتثمين النفايات الذي يعتبر سوقا للاقتصاد الأخضر، وكذلك التوجه نحو منظومة بيئية ذات أثر بيئي واجتماعي واقتصادي على المواطنين.

بدوره، أفاد رئيس تعاونية مارتشيكا للصيد التقليدي، ميمون بوحسين، بأن هذا المشروع يستفيد منه أزيد من 30 شخصا، ويقع على مساحة 28 هكتارا داخل تراب جماعة بوعرك التابعة للنفوذ الترابي لإقليم الناظور، ويتوخى تحقيق إنتاج سنوي يقدر بأزيد من 4000 طن من الطحالب؛ مع إتقان زراعتها من طرف التعاونية ذاتها.